سواعد النسور ورحلة العبور إلى أرض النينجا

يستعد منتخب تونس لكرة اليد الى المشاركة في الملحق الأولمبي بعد أيام والذي سيقام في فرنسا .


ووقع المنتخب التونسي في مجموعة حديدية مع منتخب البرتغال و كرواتيا وصيفة أوروبا و  فرنسا البلد المنظم و يتأهل صاحبي المركز الأول والثاني الى أولمبياد طوكيو صيف 2021 .

 

وتنطلق مشاركة المنتخب يوم 12 مارس أمام نظيره البرتغالي الذي يعيش الأحزان بعد وفاة حارسه المتألق واحد أفضل حراس العالم ألفرادو كوينتانا .رغم الأسبقية تاريخية للنسور لاكن كرة اليد البرتغالية تعيش ثورة بقيادة المدرب الخبيرة باولو بيرايرا .

 

وفي ثاني لقاء يوم 13 تصتدم نسور قرطاج بالديوك الفرنسية على أرضها وبين جماهيرها في لقاء صعب لا تاريخ ولا الحاضر ينصف النسور في مواجهة الديوك .

 

ويختمم المنتخب التونسي الدورة بواجهة العملاق الكرواتي يوم 14 مارس كرة اليد كرواتية بعد خيبة المونديال ستسعى لتكون ضمن الوفود المشاركة في الأولمبياد .

بعد خيبة مونديال مصر ورغم غياب التحضيرات القوية وتجديد المنتخب بنسبة 90 شهدت التربصات الأخيرة عودة بعد العناصر مثل البوغانمي و كمال العلويني و دعوو عناصر جديدة مثل جمال نجاح جناج ساقية الزيت. يسعى أبناء سامي السعيدي إلى صنع المفاجئة و التأهل للأولمبياد رغم صعوبة المهمة أمام عمالقة اللعبة والعالم .

 

منير الزارعي

Partagez

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on google
Google+

Start a Conversation

A suivre

Articles liés